الجديد

الالكسو : رؤيةجديدة .. وخطة عمل تواجه المتغيرات

بسام عوده

المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ( الالكسو) استقبلت الوفود المشاركة في اجتماع المجلس التنفيذي في دورته 117 ، لقاء مختلف بكل المقاييس حضور الوفود بشكل مكثف ويعتبر الاول بعد كرونا . الدكتور محمد ولد اعمر المدير العام يكشف عن رؤيا جديدة للمنظمة في ظل المتغيرات على الساحة الدولية ، الالكسو ادركت ان غياب العمل الميداني الداعم للتربية والثقافة يؤثر بشكل سلبي علي بنية المجتمعات من خلال ضعف التعليم.

وغياب الأنشطة الثقافية والفنية التي تؤهل الشعوب للارتقاء بالأجيال لمواجهة التحديات ، الالكسو رغم الصعوبات في أزمة كرونا. استمرت في برامجها وكان لها دور هام في استمرار التعليم عن بعد ، وجندت لها كل الكوادر المختصة لإنقاذ ما يمكن انقاذه ونجحت بهذا ، المتابع لاجتماعات المجلس التنفيذي يدرك ان هناك رغبة في تطوير عمل المنظمة ، الملفت للانتباه ان المدير العام ترجم الحدث في ادراج الخط العربي في قائمة التراث العالمي الذي قادته المملكة مع الدول العربية المشاركة، و احتضن مقر المنظمة (  شارع الثقافة ) معرض الخط العربي بالتعاون مع مكتبة الملك عبد العزيز العامة .

هذا الحدث بداية توجه يأخذنا نحو بوابة العالمية من اجل ترسيخ المورث الثقافي المتعدد في مجالات شتى . وتأكيد المدير العام الدكتور محمد ولد عمر من خلال كلمتة التي القاها في الافتتاح ، على ضرورة المضي قدما لنشر ثقافة وجمالية الخط العربي ، ويرأس المجلس التنفيذي الدكتور هاني المقبل وهو شخصية فذة له تجربة رائدة في مجالات متعددة.

يجمع بين الاعلام والثقافة وتطوير عمل المؤسسات ، هذا كله له دلالات بان المملكة ستنهض في اداء هذا البيت العربي لتحقيق طموحات الشعوب ،فالدكتور  المقبل يحمل رؤيا توافق ما تشهده المملكة من تطور بمكانة عالية ، بالتوازي مع رؤية سمو ولي العهد الامير محمد بن سلمان 2030 ، وباتت المملكة دولة ذات ثقل في القرار الدولي، وعضواً فاعلاً في الكثير من المنظمات الإقليمية والدولية، السعودية عضو فاعل ومؤثر في الاقتصاد العالمي، وأحد أعضاء مجموعة الـعشرين،

الدكتور هاني المقبل بحكم التجربة والتناغم مع أفكار وطروحات الدكتور ولد عمر سيكون للمنظمة استراتيجية مختلفة في أدوات جديدة مؤثر ترتقي بمستوى التطلعات ، لذا وجدنا البهجة بالحضور المكثف من مكتبة الملك عبد العزيز وحضور المدير العام للمكتبة الدكتور بندر المبارك له رمزية كبيرة بان المملكة ستدعم كل توجه يخدم الثقافة والفنون وكل ما يكرس أهمية الهوية الثقافية العربية والإسلامية .

ومن جانب اخر ان المدير العام يُعد لخطة عمل واسعة توثق مفهوم العواصم الثقافية العربية ، الامال معقودة على هذا اللقاء وما يترتب عليه من قرارات وبرامج تعزز منظومة التربية والثقافة والعلوم التي تتطور لبناء مفاهيم لتطوير المهارات في المجالات كافة .

وتولي سفارة المملكة العربية السعودية أهمية كبيرة لإقامة معرض الخط العربي ، من خلال افتتاح المعرض أكد الدكتور عبد العزيز بن صقر سفير المملكة بتونس ان هذا التواصل الذي يحمل معاني وجدانية كبيرة وستقوم الالكسو ومكتبة الملك عبد العزيز بنقل المعرض الى مقر انعقاد المؤتمر العام الذي سيحضره وزراء التربية العرب في تونس دولة المقر ، كل المؤشرات تدل على طرح رويا جديدة للتعامل مع الواقع الجديد .

Comments

Be the first to comment on this article

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

^ TOP