الجديد

معرض تونس الدولي للكتاب يفتتح أبوابه للعموم بعد ظهر غد الخميس

تونس 10 نوفمبر 2021 (وات) –

يفتح معرض تونس الدولي للكتاب أبوابه للعموم غدا الخميس على الساعة الثالثة بعد الظهر. وتُقام الدورة السادسة والثلاثون لمعرض تونس الدولي للكتاب من 11 إلى 21 نوفمبر الحالي بقصر المعارض بالكرم تحت شعار “وخير جليس في الأنام كتاب”.

وسيكون افتتاح المعرض للعموم، مسبوقا بحفل افتتاح رسمي، سيتمّ خلاله توزيع الجوائز على الفائزين في مسابقات “الإبداع الروائي” و”الإبداع القصصي” و”الإبداع الشعري” و”البحوث والدراسات” و”الترجمة من العربية وإليها” و”الكتابة للطفل واليافعين” و”جائزة النشر” التي تُسند لأفضل دار نشر متنافسة عليها.

وتُكرّم هذه الدورة الأستاذ الفقيد الشاذلي القليبي (6 سبتمبر 1925 – 13 ماي 2020)، بالإضافة إلى الأستاذ البشير بن سلامة الذي تولّى الإشراف على االوزارة بين سنتيْ 1981 و1986. وسيطال التكريم الصحفي والإعلامي فرج شوشان الذي اهتمّ بالنقد الأدبي وبصناعة الكتاب، وكذلك ثلّة من النساء الرائدات في مجال الأدب وزالثقافة.

وتحلّ موريتانيا ضيف شرف على هذه الدورة، إذ سيتمّ تخصيص جناح يتضمّن معرضا للمخطوطات وعرض مجموعة من الإصدارات. وستحتفي هذه الدورة بالمخطوط من خلال تنظيم محاضرات لأساتذة من هذا البلد حول “كنوز المخطوطات في موريتانيا” و”طريق الحبر من القيروان إلى شنقيط”، وهي مدينة موريتانية تأسست في القرن الثاني للهجرة.

وتسجّل هذه الدورة مشاركة 150 عارضا من تونس وحواليْ 300 عارض لدور نشر عربية وأجنبية من 20 دولة، ستخصّص لها مساحة تفوق 6 آلاف متر مربع في قصر المعارض بالكرم، بحسب الأستاذ مبروك المناعي، الذي تحدّث أيضا عن إبرام عقود شراكة مع وزارة التربية ومؤسسات وطنية اخرى منها دار الكتب الوطنية والمؤسسة التونسية لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة ومعهد تونس للترجمة، بالإضافة إلى إقامة شراكات مع مؤسسات دولية منها منظمة الأمم المتحدة ومنظمة اليونسكو ومنظمة الألكسو والمنظمة الدولية للفرنكوفونية والمنظمة العالمية لمناهضة التعذيب.

وأعدّ المنظمون برنامجا ثقافيا ثريا ومتنوعا، يستهدف جميع الفئات والأعمار. وتتميّز هذه الدورة بعودة الشعر إلى المعرض من خلال تنظيم قراءات شعرية وقصصية. ويتضمّن البرنامج الثقافي 10 ندوات فكرية و20 لقاءً حواريا مع ثلّة من أهل الأدب والفكر والثقافة. كما سيتم تنظيم قراءات أدبية ومنتديات للشباب وبرنامج يُعنى بالإصدارات التونسية الجديدة، بالإضافة إلى تخصيص لقاءات يستمع فيها روّاد المعرض إلى تجارب عدد من الكتّاب التونسيين وضيوف المعرض.

وحافظ معرض تونس الدولي للكتاب على البرنامج الموجه للطفل، إذ سيتم بالشراكة مع وزارة التربية وإدارة المطالعة بوزارة الشؤون الثقافية، تنظيم ورشات ومسابقات وعروض تنشيطية ترفيهية لفائدة الأطفال المرافقين لأوليائهم، أو بالنسبة إلى التلاميذ القادمين في رحلات خاصّة تنظمها وزارة التربية لفائدتهم من مختلف جهات البلاد.

Comments

Be the first to comment on this article

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

^ TOP