الجديد

في زمن الكورونا .. الحب عن بعد  

تونس- التونسيون

وباء الكورونا (الكوفيد 19) الذي دخل سنته الثانية، شل كل مظاهر الحياة العادية، في كامل دول العالم، واستطاع هذا الوباء اللعين تغير حياتنا، وبرغم الدعوات للتعايش معه، فان الامر مع ذلك يبقى مخيفا، والعودة للحياة ما قبله، تبدوا مازالت بعيدة ، فالإنسانية –مثلما بينت دراسات عديدة – بعيدة فعلا عن العودة للزمن السابق، اي لما كانت عليه قبل “الوباء الصيني”، وفق عبارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

في تقرير لموقع “سي ان ان عربي”، عن الاحتفال بعيد الحب في زمن الكوفيد 18، بين أن “المسافة قد تجعل القلب أكثر ولعاً، لكنها تجعلك أيضاً أكثر أماناً، وفقاً لأحدث الإرشادات الصادرة عن المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها”.

وتابع “يمكنك إرسال الورود أو الشوكولاتة أو رسائل الحب عبر البريد، لكن تجنب التخطيط لأي أنشطة شخصية في عيد الحب مع أشخاص خارج أسرتك”.

وتقول إرشادات المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إن الطريقة الأكثر أماناً للاحتفال بالمناسبة، هي قضاء وقتك مع الأشخاص الذين تعيش معهم أو الاحتفال عبر الإنترنت مع أحبائك.

وبالنسبة للأشخاص الذين يرغبون التعبير عن حبهم لمن هم خارج الأسرة، تنصح المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها بالاحتفال في الهواء الطلق.

Comments

Be the first to comment on this article

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

^ TOP