الجديد

نصاف بن علية: “أغلب حالات الوفايات الناجمة عن عدوى فيروس كوفيد 19 تم تسجيلها في المستشفيات العمومية”

تونس- التونسيون

 أكدت المنسقة الوطنية لبرنامج مقاومة فيروس كورونا والناطقة باسم وزارة الصحة نصاف بن علية أن أغلب الأشخاص الذين فارقوا الحياة نتيجة إصابتهم بفيروس كورونا المستجد توفوا داخل المستشفيات العمومية حيث كانوا يتلقون العلاج وقالت بن علية اليوم لوكالة تونس إفريقيا للأنباء إن “أغلب حالات الوفايات الناجمة عن عدوى فيروس كوفيد 19 تم تسجيلها في المستشفيات العمومية” لكنها أقرت بوجود بعض حالات الوفايات التي تم تسجيلها “في المنازل أو أثناء نقل بعض المرضى إلى المستشفيات”.

وأشارت هذه المسؤولة إلى انعقاد سلسلة من الاجتماعات بوزارة الصحة فضلا عن زيارات ميدانية لبعض المستشفيات من أجل الوقوف على النقائص وتعزيز قدرة المستشفيات على إيواء مرضى كوفيد-19 وتجاوز كل الإشكالات التي تحول دون التكفل بهم داخل المستشفيات.

وكان المدير العام للهياكل الصحية بوزارة الصحة محمد مقداد أفاد بأن وزارة الصحة تعمل على تعزيز الموارد البشرية في المستشفيات العمومية إثر تسجيل ارتفاع في عدد الإصابات، مؤكدا في نفس الوقت بأنه لم يتم إلى حد الآن تجاوز طاقة استيعاب أسرة الإنعاش بالمستشفيات يذكر أنه تم تسجيل 107 حالة وفاة في تونس منذ انتشار فيروس كورونا المستجد في مارس الماضي إلى غاية 10 سبتمبر الجاري وقالت بن علية ان المعدل العمري لحالات الوفيات التي تم تسجيلها بعد فتح الحدود في 27 جوان الماضي بلغ 70 سنة وبتاريخ 10 سبتمبر الحالي تمّ تسجيل 5434 حالة مؤكدة حاملة لفيروس الكورونا المستجد منذ فتح الحدود منهم 106 مريض يقع التكفل بهم حاليا بالمستشفيات من بينهم 26 مريض بأقسام العناية المركزة، وفق وزارة الصحة.

Comments

Be the first to comment on this article

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

^ TOP