الجديد

جديد حوار تونس:”عقيلة صالح الأوفر حظا لرئاسة المجلس الرئاسي وفتحي باشاغا الأقرب لرئاسة الحكومة الجديدة”

كشف موفد موقع 218 في تونس في تقرير جديد عن حصول “اتفاق مبدئي بين المشاركين على أن تكون قرارات المجلس الرئاسي الجديد بالإجماع لمنع انفراد بعض الأعضاء أو رئيسه بالقرار”.

وأضاف الموفد أن رئيس المجلس الرئاسي الجديد سيضطلع بمهام القائد الأعلى للجيش، كما سيضطلع باختصاصين أصيلين هما الإشراف على أعمال رئاسة المجلس واجتماعاته وتمثيل الدولة بصفة بروتوكولية.

وحول أبرز مهام الحكومة الجديدة، التي من المتوقع أن تُسمى بـ”حكومة الوحدة الوطنية، فستتمثل في تولي مهام التمهيد لإنجاح خارطة الطريق التي سيتفق عليها في حوار تونس وإعداد الميزانية العامة والترتيبات المالية الطارئة وهيكلة الأجهزة التنفيذية والسيادية.

وأشار موفد 218 إلى أن ملتقى حوار تونس دخل في ساعاته الأخيرة بانتظار الاتفاق النهائي على الأسماء وآلية التصويت على اختيارها، مضيفاً أن عقيلة صالح ما يزال الأوفر حظا لرئاسة المجلس الرئاسي وفتحي باشاغا الأقرب لرئاسة الحكومة الجديدة والمعطيات قابلة للتغيير في أي لحظة.

Comments

Be the first to comment on this article

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

^ TOP